اللواء الأخضر

الآثار السلبية من الحصار على الشعب اليمني والحضر على مطار صنعاء الدولي.

إب نيوز ١٣ فبراير

هشام عبد القادر

الحصار على مطار صنعاء منذوا أول لحظة من العدوان بداء العدوان بضرب قواعد الصواريخ للطائرات الحربية وضرب قواعد المطارات المدنية وأعلن عدوانه على اليمن والحصار لليمن برا وبحرا وجوا ولازال العام الخامس والمطار محاصر .. والأثار السلبية كثيرة سوى على الشعب اليمني كافة أم على جرحاء العدوان الظالم الذي صب على رؤس المدنيين في منازلهم وفي الأسواق وفي صالات العزاء وصالات الأعراس وفي المساجد والمنازل والأماكن المكتضة بالسكان لقد ضرب العدوان السعودي باعتى الاسلحة البيلوجية التي نقلت الأمراض مثل الكولوريا وغيرها من الامراض الفتاكة التي اصابت منابع المياة تضرر المواطنين بامراض عديدة .. وحصار ظالم هدفه التجويع للشعب المؤمن .. أما الطيران المعادي فقد أشعل نيرانه وقنابله العنقودية والسامة في احياء كل المدن اليمنية مزق اشلاء الأطفال والنساء والشيوخ والعجزة وبيوت ومساكن المدنيين هناك إحصاءات كثيرة لجرحى الحرب الظالمة لن تستطيع لا المنظمات ولا حتى الدولة باحصائها لكثرة العدد لأني أشاهد بعين المشاهدة هناك جرحى يعانون من اثر الجراح وهم في بيوتهم حتى لا يوجد من يدق الباب يسئل عن جراحهم نظرا لما تمر به اليمن من حرب شمولية طغت في البلاد .. الشعب اليمني المؤمن اليوم ينظر الى اعلاء الرأس الى السماء يتوسلون بالله وحده وظهرت الحقيقة لكل القلوب المؤمنة المستضعفة انه لا يوجد غير الله راحم فلا احد يسئل على كل ذي قلب مكسور الا الله بلطفه وعنايته فهو بلسم الجراح نعم اختي براء وعد مقدمة برنامج وبرامج في قناة الانوار 2 الشامخة الصرح العالي انتم سئلتم عنا فانتم من اهل الله وقناتكم وطاقمها من المؤمنين بالله نشكركم على اخلاقكم المتحلية من صفاة الله . التمستم معاناة اليمن ورسالتنا نوصلها للامة عبركم لكل من يؤمن ويقتدي بصفة من يسمع نداء الا هل من ناصر ينصرني إنه نداء كربلاء العصر . الى اذهان الأمة الامة إننا لسنا ضعفاء ابدا ونداء يوم العاشر من محرم ليس من ضعف من الإمام الحسين عليه السلام بل هي من مصدر قوة يقول للأمة هذا طريق الحق مناهضة الفساد والطغاة وحان الوقت للوقوف ضد الظالمين .

ونحن نقول اليوم ليس من ضعف بل نقول للامة هؤلاء ال سعود هم مصدر الفتن وقرن الشيطان فلا صحوة الا حين النداء من المستضعفين لان وعد الله يتحقق اذا الامة عرفت وميزت بين المستضعف من الظالم ..

ونحن ننادي يا للمسلمين يا للمؤمنين .. ليس من ضعف . إن تنصروا الله ينصركم الله ليس ضعيفا يحتاج للنصرة بل لنصرة المستضعفين . واليوم الإنتصار يتحقق بوحدة الأمة ورفض الظالمين والمستكبرين .

ويتحقق وعد الله بوحدة الامة بالقلوب وبالفطرة .. بالبراءة من الظالمين والولاء للمؤمنين ..

نحن نبراء من ال سعود ومن الإدارة الإمريكية ومن بني صهيون ومن الأعراب . الذين تحالفوا على اليمن وعلى الشعوب كافة فهم مصدر الفتن بكل الأمة ..

نحن باليمن المعاناة اصبحت لدينا روتين وكلما زاد العدوان علينا كلنا حيينا وصرنا اشد قوة وجلافة . فلسنا ضعفاء

بل نعلن للامة ان الحصار علينا مأساة على ذوي الأمراض والاعاقات والجرحى وهؤلاء هم في القوانين والاعراف والدساتير وفي كل المحافل والمنظمات والمجالس الأممية انه محرم الحصار على ذوي الاعاقة والمرض وهذه ليس من اخلاق الحروب لذالك نقول نحن لم نعد نؤمن بكل القوانين لانها لم تترجم بالواقع بل نؤمن بالله انه هو الذي يلتمس جراحنا وجروحنا فهو بلسم الجراح وكل مؤمن يسئل عنا فهو من اهل الله . فله الشهادة معمدة من القلوب المؤمنة والمستضعفة فاز ورب الكعبة بصفة من صفات الله صفة العين الناظرة ولو بقبس من هذه الصفة العظيمة لان الله لا يساويه شئ ولا يعدله شئ وليس كمثله شئ . و الذي لا يعنية امر المسلمين ليس بمسلم ..

والعدوان على اليمن سبب ضرر على كل شئ جميل على البشر والشجر والحجر والطرق والجسور والمنشئات العامة والخاصة والطرق والمنازل والاسواق وكل شئ جميل لم يسلم من عدوانهم ونيرانهم الفتاكة .

رسالتنا اننا الحجر الذي ضرب عليها عصاة موسى فهذه الضربة انفجرت اثناعشر عينا علم كل إناس بمشربهم ونحن تم الحياة فينا والمعرفة من العدوا من الصديق
وهذه نتائج الحصار على اليمن برا وبحرا وجوا

المأساة الإنسانية جراء إغلاق مطار صنعاء الدولي
وفاة 60 ألف مريض
360 ألف مريض من أصحاب الأمراض المستعصية بحاجة ماسة للسفر عبر مطار صنعاء الدولي ينتظرون مصير مجهول
60 ألف مريض بأمراض السرطان
15 ألف مريض بالفشل الكلوي
10 ألف مريض بحاجة إلى زراعة الكبد
نصف مليون مريض مصابين بالسكر بحاجة الى الأنسولين الذي كأن يصل عبر مطار صنعاء
مليون مريض بحاجة الى وصول الأدوية والمستلزمات الطبية ألتي كانت تصل عبر مطار صنعاء الدولي
4 مليون مغترب غير قادرين على زيارة أهلهم
5 ألف طالب حرموا من مواصلة دراستهم الجامعية والعلياء
3 ألف موظف فقدوا أعمالهم ومصدر رزقهم
تم بحمد الله

المصادر للإحصائيات من الإستاذ خالد الشايف مدير مطار صنعاء

تم بحمد الله

You might also like
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com