اللواء الأخضر

كاتب سعودي يشبه نساء بلده بـ”أكياس الفحم”.

.

إب نيوز 14_يونيو 2016

أثار مقال لكاتب سعودي، موجة غضب واسعة بين الناشطين السعوديين على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، لاتهامه بـ”الإساءة للدين الإسلامي، والانتقاص من المواطنات”.

الكاتب عبد الله خياط، عبر مقال نشره في صحيفة “عكاظ” بعنوان “المرأة في صدر الإسلام 2″، هاجم التيار الإسلامي دون تسميته، لموقفه من المرأة بحسب موقع “عربي 21”.

وقال في مقاله: “يلوح لي أن الذين لا يريدون للمرأة أن تكون شيئا مذكورا، وألا تظهر إلا بملابس سوداء لتصبح كأنها (كيس فحم)، في الوقت الذي كان فيه للمرأة تاريخ مشرق من فجر الإسلام، فإن بعضا من الناس يرفضون أن يكون لها دور في الحياة العامة”.

وبعد الحملة الشرسة ضده، وضد صحيفة “عكاظ”، والمطالبة بمحاسبتهما، قال خياط إنه لم يصف نساء السعودية بأنهن “أكياس فحم”.

وبيّن خياط أن مقصده من الجملة هو أن الطرف الآخر هو من يريد من المرأة أن تكون أشبه بـ”كيس الفحم”.

وتابع: “الملابس هي الكيس الأسود، وليست المرأة، وأنا منذ بدأت الكتابة وأنا أحترم المرأة وأطالب بأن تكون لها شخصيتها الحضارية، فكيف يا ترى أقول عنها (كيس فحم)”.

وخلص خياط إلى أن “ما يسعى إليه هؤلاء (المؤدلجون) هو النيل مني، ومن صحيفة (عكاظ)، التي قامت مشكورة بتسليط الضوء على أفكارهم التي يبثونها بطرق ملتوية”، مؤكدا امتلاكه كل الجرأة للتنويه والاعتذار.

كلام الخياط لم يقنع غالبية المشاركين في هاشتاغ “#عكاظ_تصف_النساء_بأكياس_الفحم”، الذين اعتبروا أن “تبرير خياط يأتي كردة فعل للحملة ضده، رغم أن كلمته كانت واضحة في المقال”.

You might also like
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com