اللواء الأخضر

لم يكن مفاجئًا، فهم ليسو إلَّا “بيادق”

إب نيوز ١٤ سبتمبر

تهاني الشريف.

لم يكن مفاجئًا إعلان دولة البحرين علاقتها التطبيعية مع كيان العدو الصهيوني وإرتمائها في الحضن الصهيوني كما فعلت سابقًا دويلة مشيخيات الإمارات بالتطبيع، ولا أعلم لما يتم التلاعب من تحت الطاولة وقد أتضح للملأ أنَّ كُلّ شيءٍ أصبح واضحًا للعلن؛ هي قافلة خليجية تسير في التطبيع على دفعة دفعة، والآن أقول لكم أن السعودية قريبًا ستكون علاقة تطبيعية مع إسرائيل، وهو أمر حتمي.

فما حدث من قبل دويلة مشيخيات الإمارات أولًا ثمَّ البحرين ثانيًا فهذا يعي أن العلاقة ظهرت للعلن ليس أكثر، فطيلة الأعوام الماضية ودول الخليج تنخر في جسد الأمة العربية ومن كافة الجوانب وتحت عناوين مختلفة؛

فالتطبيع مع إسرائيل موجود مسبقًا وعلاقات حكام الخليج مع العدو الصهيوني وثيقة وأعتقد أنَّ إعلان التطبيع يعطي فرصة أخرى لدول وحركات المقاومة العربية في تصاعد عدد المطبعين، فكُلّ هؤلاء ليسو إلَّا “بيادق” يستخدمها المستعمر الأمريكي البريطاني لتفتيت الأمة العربية والإسلامية وتمزيقها؛ لكي يسهل احتلالها، والعبث بهويتها وحضارتها وبالتالي يسهل سلب إرادتها وأخذ ثرواتها، وسترتد مؤامراتهم الدنيئة عليهم ولن يتمّ احتلال فلسطين أو السيطرة عليها، ولن يموت سُكانها أو تموت قضيتها بل ستبق الأولوية لها على امتداد الأمة العربية والإسلامية شاء من شاء وأبى من أبى، والله متم نوره ولو كره الكافرون.

فعلينا الآن نحنُ (أنصارالله في اليمن_ومحور المقاومة الإسلامية المتمثل بحزب الله في لبنان_وإيران_والعراق) أنَّ نقوم بتنفيذ توجيهات الله لنا وأن نتحد ونعتصم بحبل الله جميعًا وأن نُقاتل أئمة الكفر والنفاق أمريكا وإسرائيل وأذنابهم المنافقين آل سعُود وآل زايد جميعًا كما هم يُقاتلونا جميعًا.

#الحملة_الدولية_لفك_حصار_مطار_صنعاء_الدولي.
.

You might also like
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com