اللواء الأخضر

الموقف العربي والإسلامي مما يجري على بلدان الأمة العربية والإسلامية  في المنطقه من حروب عدوانية استعمارية صهيونية

إب نيوز ١ ديسمبر
عبد الملك سفيان

تتمتع بلدان الأمه العربيه والاسلاميه في
المنطقه بالاهميه البالغه والمكانه العاليه
عالميا، لماتمتلكه من
خيرات وثروات وافره
وموقع جغرافي استراتيجي هام وتاريخ انتماءعميق الجذور
وحضاره عريقه عظيمه
ضاربه جذورهافي
اعماق التاريخ البشري
وثقافه اخلاقيه دينيه
وانسانيه رفيعه قيمه،
ممايمكنهامن لعب دوراخلاقي وانساني
وحضاري في المشاركه
لادارة شؤن البشر.
مما جعلهامحط اطماع
قوى الطغيان والفساد
والاستكبارفي العالم
وعرضه لعدوانهاوغزوها
واحتلالها، عبرمراحل التاريخ وحتى اليوم.
حيث تتعرض اليوم
بلدان وشعوب الامه العربيه والاسلاميه
في المنطقه الى حرب
الاباده والتدميروالفوضى
والغزو والاحتلال والنهب
والتفتيت والاخضاع والهيمنه العسكريه
والسياسيه والاقتصاديه
والماليه والثقافيه، من
قبل قوى التحالف العدواني الاستعماري
الامبريالي الاستكباري
الطغياني الطاغوتي
الصهيوني الامريكي
الاسرائيلي وتوابعهم.
وفي هذه الحاله لعب
خونة الدين والامه والاوطان الدورالخسيس القبيح المقيت العميل،
استخباريا وسياسيا وعسكريا واقتصاديا
لقوى العدواني الاستعماري الصهيوني
الذي سهل لها العدوان
على بلدان الامه العربيه
والاسلاميه ومكنها من تحقيق اطماعها العدوانيه.
وأمام هذه التهديدات والتحديات والاخطار
العدوانيه التي تعيشها
بلدان وشعوب الامه العربيه والاسلاميه
والتي تمارسها قوى
الاستعمار الصهيوني،
ينقسم الموقف العربي
والاسلامي في المنطقه
الى موقفين متناقضين
اخلاقيا ودينيا ووطنيا
وقوميا وانسانيا، وهما:
الموقف الاول:ويتبنى
المشروع العدواني الاستعماري الامبريالي
الصهيوني، ويعبر عنه
ويمارسه محور الخيانه
والعماله والتصهين والتطبيع، الشريك
والحليف الاستراتيجي
لقوى العدوان الاستعماري الصهيوني الامريكي
الاسرائيلي، في العدوان
الشامل الراهن على بلدان
وشعوب الامه العربيه
والاسلاميه في المنطقه
وعلى مصالحها الحياتيه
العليا وعلى قضايا المصيريه، وخاصه
على قضية الامه المركزيه قضيه فلسطين
وتحريرها من براثن كيان
العدو الاسرائيلي الغاصب.
ويضم هذا المحور الخياني العميل الانظمه
والدول المنسلخه من
انتمائها وولائها العربي
والاسلامي، وهي:السعوديه، الامارات، البحرين، مصر، الاردن، المغرب، السودان، وقطروتركيا، وبقيادة
كبار الخونه ام الكباير
النظام السعودي المتصهين، الذي يقود
الانظمه العربيه الخائنه
الى مواقف الخيانه والعماله والتصهين
والتطبيع مع كيان العدو
الاسرائيلي الغاصب، كما انه يقود الحرب العدوانيه العسكريه والحصار الاقتصادي الشامله المبيده
المدمره على الشعب اليمني منذ ست سنوات.
الموقف الثاني:ويتبنى
مشروع الدفاع عن بلدان
وشعوب الامه العربيه
والاسلاميه في المنطقه
ومقاومة المشروع العدواني الاستعماري الامبريالي الصهيوني
الامريكي الاسرائيلي
وتوابعه وادواته الاستعماريه، ويعبر عنه
ويمارسه دول وقوى محور
المقاومه العربيه والاسلاميه المحافظ على
هويته وانتمائه وولائه
العربي والاسلامي ، والذي يبني قدرات
المواجهه العسكريه
ويخوض المواجهات
ويقدم التضحيات
في الجهد والمال
والارواح، في سبيل
التحرر والانعتاق
من ربقة قوى الاستعمار الصهيوني وتوابعه وادواته.
ويضم هذا المحورالدول
والقوى العربيه والاسلاميه المكافحه والمجاهده الصامده،
اليمن ، سوريا، ايران،
فلسطين (فصائل المقاومه) لبنان (حزب الله) العراق (الحشد الشعبي) وبزعامة كبير
المقاومين المدافعين،
الجمهوريه الاسلاميه
الايرانيه العظمى.
ويساند هذا المحور في كفاحه ومسيرته التحرريه كل شعوب الامه
العربيه والاسلاميه، واخيار العالم، روسيا، الصين، كوريا الشماليه،
فنزويلا وغيرها.
وان موعد المنازله الكبرى لقريب وان
انتصار محور المقاومه
العربيه والاسلاميه
بأذن الله لأكيد.

You might also like
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com