اللواء الأخضر

الطوفان !!

إب نيوز ١٣ أكتوبر

الطوفان بطبعه يجرف كل شيى امامه !!
ويقتلع كل مايقف في وجهه !!
لاشك ان الذي يقف في وجه الطوفان العاتي اما شخص غبي او احمق لايعرف العواقب !!
بالامس قال العميد يحيى سريع ان قوات الجيش واللجان الشعبية باتت على مشارف مدينة مارب من عدة جهات !! وهذا معناه في العلوم العسكرية ان كل الاستعدادات العسكرية باتت شبه جاهزة و انه لم يتبق للهجوم الا اتخاذ القرار السياسي لساعة الصفر !!
صدقوني ان اقتحام الجيش واللجان الشعبية لمدينة مارب سيكون اشبه بالطوفان !! من عشرات المسارات ومن كافة الاتجاهات وفي توقيت مفاجئ , وبكثافة نيرانية عالية ,,و بمساندة هائلة من القوة الصاروخية والطيران المسير وبمساعدة الكثير من المتعاونين الذين سيفجرون الوضع من داخل المدينة !!
تخيلوا لو تم الهجوم المفاجئ من 100 مسار في نفس التوقيت فكم من هذه المسارات سيستطيع المرتزقة ايقافها ,,, 30 او 40 مسار مثلا ,,لكن بقية المسارات ستقتحم المدينة وستهاجم بقية المرتزقة المتمسكين بمواقعهم من خلف ظهورهم !!
لا ابالغ ان قلت ان الموت او الاسر سيكون المصير الحتمي والوحيد لاي مرتزق سيظل في مترسه وحاملا لسلاحه لحظة الاقتحام !!
قبل بضعة اشهر لم يصدقني البعض وسخر مني البعض الاخر عندما قلت ان الانصار سيستخدمون سياسة القضم ومن ثم العزل ثم الخنق حتى يصبحوا على مشارف مارب من معظم الاتجاهات وهاقد وصلوا الى هذه المرحلة اليوم ,,,,وحدث ماتوقعته واصبحت معظم مديريات مارب تحت سيطرة الانصار وتم عزل شبوة عن مارب واصبحت قوات الجيش واللجان حول مارب كحدوة الفرس !!
لذا اقول للمرتزقة صدقوني هذه المرة وانجوا بانفسكم قبل فوات الاون !
فقد باتت كل الامور شبه جاهزة عسكريا لاقتحام المدينة ولم يتبق الا اتخاذ القرار السياسي لساعة الاقتحام !!
فمتى سيكون يوم الطوفان الاكبر !!
اظنه قريب لكن علمه عند ربي وعند قيادة الانصار فقط !!
ان الساعة أتية لاريب فيها !!
#علي_الصنعاني

You might also like
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com