اللواء الأخضر

خذ بثأر أمك من قاتليها .

 

إب نيوز ١ ديسمبر
بقلم /فاطمة المتوكل

يامن سكَتَّ على جرم أبيك بقتل أبناء وطنك وشعبك
أخرجتم جميع الجيش لحرب صعدة الحرة الأبية
وقتلتم ا
أطفال ونساء وشيوخ
في سن كبير
يتمتم أسر وحرمتم الأطفال آبائهم وأمهاتهم
أنتم من خرج إلى الظلم والعدوان واليوم
مايجري لليمن هو بسببكم أنتم وسبب الخوف في أرواحكم من أمريكا وإسرائيل..
أوجه رسالتي لك (يامن كنت قائد الحرس الخاص)
أين العرق الهاشمي كن وطني
وكن حر وحارب الأعداء الذين
قتلوا أمك في الماضي ابحث عن حقيقة الأوغاد داخل الوطن وخارجه وخذ بثأر أمك إذا كنت يمني، إلى أي فئة تنتمي أنت!! لم أرى فيك القبيلة الناصرة لدين الله ولم أسمع فيك حتى نبذة من تلك الصفات لأمك النبيلة التي أيقضت الحق وزهقت الباطل الذي كان أبوك يسود به الشعب
من أي عالم أنت؟! تذكر أنك وديعة الأنذال وأبوك من وصاهم للاحتفاظ بك كي لاتعرف جرائمه العدوانية التي قتلت نفوس بريئة ليس لها أي ذنب!
لا تظن بنفسك أنك آمن من الخوف بل الموت يعد ساعات عمرك لأنك مستودع الأعداء سعود وآل نهيان لم يعد القتل بك إلى حين الآن من ناطحات السحاب سوف يدمرونك ساعة الغفلة التي لاينفعك فيها (لا مال ولا بنون)
اتمنى أن ينشر هذا الكلام
ويسمعه على الفيسبوك والقنوات الإخبارية
أحمد علي عبدالله صالح
الأحمر
كن من نسل اليمن الحر وكن كما يحبك جيشك الخاص الذين يذكرونك بالخير وما أعجبهم فيك أنك كنت صاحب حق عادل وأخ فاضل وأب حنون وقائد يتفقد أحوال جيشه ويهتم به
لم أرى منك أي استنكار على العدوان الظالم لم أرى منك أي تنديد على جيشك ووطنك أين الغيرة أين الإيمان واليمن والعدل منك أين الإنسانية منك تذكر أنك اذا تماديت في السكوت على هذا الإجرام فأنت الخاسر لسنا نحن نحن ندافع عن وطننا ونعيش فيه ونتحمل جميع المآسي مهما كانت معيشتها بحزن وألم ،نعيش أعزاء ونموت كرماء ليس مثلك مسجون بين حيطان الفزع والخوف والقلق والتوتر والتفريط والضياع والتشريد..تذكر أنك بملة اليهود والنصارى والشرك والظلم لأنك ساكت على هذا الإجرام الذي يسيل الدماء بوطنك وأبناء شعبك أي نوع أنت من البشر (خذ لك هذه الحروف..من باع وطنه عاش غريب كأصحاب الفيل).

You might also like
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com